الأمراض الشائعة

5 أعشاب طبيعية سحرية للتخلص من آلام الظهر

آلام الظهر

تعتبر آلام الظهر من الأمور الأكثر شيوعاً ومن أكثر المشاكل التي يتعرض لها الكثير من الناس، على الرغم من كثرة انتشار هذ المشكلة إلا أن هناك الكثير من الطرق لتجنب هذه الآلام، كما أنه في حالة تعرض الإنسان لألم الظهر فإنه يمكن علاجه في المنزل عن طريق بعض الأدوية، الأعشاب الطبيعية، وعن طريق ممارسة بعض التمارين الرياضية، ويكون الحل الجراحي لعلاج هذا الألم أمر نادر الحدوث.

اسباب آلام الظهر

 

يتكون الظهر من الكثير من الوحدات الأساسية مثل العضلات، العظام، الأوتار، الأربطة والفقرات وتتصل جميعها معاً لتعطي التكوين الطبيعي للظهر.

هناك الكثير من الأسباب وراء حدوث مشاكل الظهر ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:

شد عضلي

التوتر العضلي

  • أو ما يعرف بالشد العضلي والذي يحدث نتيجة لقيام الشخص برفع وزن ثقيل أو أنه تحرك حركة خاطئة.
  • كما أن التشنجات العضلية التي يمكن أن تحدث نتيجة لنقص عنصر الكالسيوم على سبيل المثال من الممكن أن تتسبب في حدوث وجع الظهر.

مشاكل في تكوين الظهر

  • وجود مشاكل في مبنى الظهر نفسه، إن حدوث مشكلة في تركيب الظهر من أهم الأسباب وراء الإصابة بآلام الظهر.
  • من أهم المشاكل في مبنى أو تكوين الظهر هي وجود فقرة بارزة للخارج أو فقرة ممزقة.
  • كما أن هناك مادة لزجة موجودة بين الفقرات والتي توجد داخل الأقراص الفقرية حيث يحدث تأكل في هذه المادة يؤدي إلى ضغط الفقرات على بعضها البعض وعلى الأعصاب مما يتسبب في حدوث الام الظهر.

التهاب المفاصل

  • من الممكن أن يؤدي التهاب المفاصل إلى حدوث آلام شديدة في الظهر.
  • عند الإصابة بمرض الفصال العظمي يحدث التهاب في بعض المفاصل منها مفصل الحوض، اليدين، الركبتين والمنطقة السفلية من الظهر وبذلك يتسبب في حدوث الم شديد في الظهر.

التهاب المفاصل

عرق النساء

  • عرف النساء يحدث نتيجة لضغط أحد الفقرات على الأعصاب الموجودة في منطقة الظهر نتيجة لتآكل المادة اللزجة الموجودة بين الفقرات أو نتيجة تمزق الأقراص الفقرية.
  • يحدث انتقال للألم إلى الأعصاب الموجودة في الرجل وتتسبب في حدوث آلام شديدة غير محتملة من مؤخرة الظهر إلى الجانب الخلفي الساق.

هشاشة العظام

  • من العوامل التي تتسبب في حدوث الألم ضعف في عظام الفقرات والظهر بشكل عام.
  • كما أن هشاشة العظام تجعل الجسم أكثر عرضة للكسور.

وجود خلل في بنية العظام

مثل وجود انحناءات غير طبيعية في العمود الفقري.

أو يكون النصف العلوي من الظهر محدبا أكثر والنصف السفلي مقعر أكثر يؤدي إلى حدوث آلام شديدة في الظهر نتيجة انحنائه.

آلام الظهر وعوامل الخطر

كنا قد ذكرنا أهم الأسباب وراء حدوث الم في الظهر ولكن هناك بعض العوامل التي تزيد من احتمالية إصابة الشخص بآلام شديدة في الظهر، وهي كما يلي:

  • التقدم في العمر يزيد من فرص الإصابة بوجع الظهر نتيجة لحدوث تآكل في الأقراص الفقرية أو نتيجة للإصابة بهشاشة العظام.
  • العمل لفترات طويلة والشخص في وضع الجلوس.
  • التدخين يزيد من فرص حدوث الم الظهر.
  • السمنة أو زيادة الوزن يؤدي إلى الإصابة بآلام فقرات الظهر وذلك نتيجة لزيادة الضغط والحمل على الفقرات.
  • الحمل والرضاعة الطبيعية من الممكن أن يزيد من فرص الإصابة بوجع الظهر وذلك لأنه خلال فترة الحمل يبدأ الجنين يكبر في الحجم ويعمل على الضغط على فقرات الظهر.

فترة الحمل وعلاقتها بوجع الظهر

كما أن أثناء فترة الحمل والرضاعة يحتاج الجنين أو الطفل إلى كميات كبيرة من الكالسيوم لتبني عظمه والتي يأخذها من غذاء الأم وفي حالة فقر غذاء الأم لعنصر الكالسيوم يتم سحبه من عظامها وأسنانها، ما يلي:

آلام الظهر والحمل

  • بذل مجهود كبير في العمل.
  • الاكتئاب.
  • العمل تحت ضغط شديد.

أعراض آلام الظهر

  • الشعور بالألم الشديد عند الانحناء للأمام، رفع اشياء ثقيلة، المشي أو الوقوف.
  • الشعور بالتحسن عند الاستلقاء على الظهر.
  • آلام شديدة كالطعنات.
  • آلام شديدة في الظهر وتنتقل إلى الساق.

الوقاية من الم الظهر

من المعروف أن الوقاية خير من العلاج في جميع الأمراض ومنها ألم الظهر فإذا استطاع الإنسان حماية نفسه من وجع الظهر يكون بذلك قطع على نفسه طريق استخدام الأدوية أو الأعشاب للعلاج ومن أهم هذه الطرق:

  • يتم الوقاية من وجع الظهر عن طريق ممارسة التمارين الرياضية يومياً.
  • الحرص على تحريك الجسم بطريقة صحيحة وتجنب الحركات الخاطئة.
  • الحرص على بناء ونمو العضلات وتليينها.
  • الحرص على تناول كميات كافية من عنصر الكالسيوم لتجنب هشاشة العظام ولتجنب التهاب العضلات.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الحرص على المحافظة على وزن الجسم في المعدلات الطبيعية.
  • الوقوف بشكل سليم.
  • الجلوس بطريقة صحيحة واستخدام كرسي مناسب يدعم منطقة الظهر السفلية وأن يكون الظهر مفرود ووجود مساند لليدين والرقبة.

علاج آلام الظهر بالأعشاب الطبيعية

هناك الكثير من الأعشاب الطبيعية المفيدة في علاج  كافة آلام فقرات الظهر ومن أهم هذه الأعشاب:

الريحان

يلعب نبات الريحان دوراً مهماً في علاج ألم الظهر وذلك لأنه يعمل على تقليل الألم وخاصة الم اسفل الظهر، كما أن يساعد في التخلص من تصلب وتيبس العضلات والعمل على انبساطها.

طريقة استخدام الريحان لعلاج آلام الظهر

يتم عمل شاي من نبات الريحان عن طريق غليه مع الماء ويتم تحليته بعسل النحل ويتم شرب هذا المشروب يومياً.

علاج آلام الظهر بالريحان
ريحان

طلب المنتج

الحلبة لعلاج آلام الظهر

تتميز الحلبة بخصائص مضادة للالتهاب ومخففة للألم و باسطة للعضلات ولذلك يتم استخدامها في علاج آلام فقرات الظهر.

طريقة استخدام الحلبة

  • يتم استخدام كمية مناسبة من مطحون الحلبة ويتم عجنها باللبن.
  • ويتم وضعها في قطعة من الشاش ثم بعد ذلك يتم وضعها على المنطقة الموجود بها الالم.

بذور الحلبة

طلب المنتج

الزنجبيل

يتميز نبات الزنجبيل بأنه يحتوي على مجموعة من المركبات المضادة للالتهاب والمسكنة لجميع آلام الجسم ومنها ألم الظهر.

طريقة استخدام الزنجبيل لعلاج آلام الظهر

يتم استخدام كمية مناسبة من مطحون الزنجبيل ويتم عجنها بالماء ويتم وضعها على المنطقة التي بها الألم في الظهر.

زنجبيل
زنجبيل

طلب المنتج

الكركم

يعتبر نبات الكركم من النباتات المفيدة جداً في علاج آلام فقرات الظهر وذلك بسبب احتوائه على مجموعة من المركبات المضادة للالتهاب والتي تعمل على تقليل الألم.

طريقة استخدام الكركم في علاج آلام الظهر

هناك طريقتين يمكن استخدام الكركم فيهما لعلاج وجع الظهر:

  • الطريقة الأولى عن طريق خلط مسحوق الكركم الناعم مع الماء الدافئ و تحليته وشربه حيث يعمل على تقليل ألم الظهر والعضلات.
  • الطريقة الثانية وهي استخدام كمية مناسبة من مطحون الكركم وعجنها بعسل النحل ويتم وضعها على المنطقة التي بها الألم.
كركم
كركم

طلب المنتج

زيت اللافندر

يعتبر زيت اللافندر من الزيوت العطرية المفيدة جداً في علاج آلام الجسم بشكل عام وجميع آلام أسفل الظهر بشكل خاص، كما أنه يعمل على تهدئة الأعصاب وتقليل الأرق الناتج عن وجع الظهر.

طريقة استخدام زيت اللافندر لعلاج آلام الظهر

يتم تدليك المناطق التي بها الألم بزيت اللافندر في حركة دائرية ويترك لفترة على الظهر حتى يتم امتصاصه بشكل جيد.

زيت اللافندر لعلاج آلام الظهر
زيت اللافندر

طلب المنتج

وبذلك نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال بعد أن قدمنا لكم أهم المعلومات عن الم الظهر، أسبابه، أعراضه، كيف يمكن الوقاية من الم اسفل الظهر وعلاجه بالأعشاب الطبيعية، يجب أن تعلم ان الوصفات الطبيعية أحيانًا كثيرة تكون أفضل من الأدوية، جميع الوصفات المذكورة ليس لها أي اضرار جانبية.

يمكنك مشاركة تجربتك عبر صندوق التعليقات في الأسفل ليستفيد منها الزوار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى